السبت، 23 يونيو، 2012

ذق


ذق
تتدلى من قمم الغياب
تلملم كياني
تشكله على هواك
ولا أبالي ..
//
يتفادى قطارك
محطتي
يسامر باقي المحطات
ولا أبالي..
//
تُرابط على ثغورٍ شتى
تبعث في عيني القذى
ولا أبالي..
//
دات تراجع, يتهاوى شموخك  ..
تتناثر أناته عبر أرجائي
ولا أبالي..
//
وعندما يزفك السكون إلى  شرفات السكون
وأنات الشجون
تمشي مشاعرك حافية على شوك الأسى:
ذق يا ابن الأكرمين
لن أقدِّمَ على ذوقك أحدا
ما عدت أبالي..


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق