الأربعاء، 21 يناير، 2015

بني ل كلامك دار



ياراسي
اسمع ليا
لبسني وتحزم بيا
ساعفني
نمشيوا لظيافت الكلمه
غير تلت يام...
خلي  لسانك شهد
من حلاوت لكلام
و لما يتفرق لمقام
زرع لسانك مشاتل حبق و سوسان
بها يتعطر لمكان...
ياراسي فطم وهامك
مَضِّي لسانك على َمسْحَتْ الحكمه
عض ف  دوايت  الكلمه
بلع حروف لمداد حيين
سير على ظهر الما'ء'
وما تخلي أثر
دلي ودنيك
لقط ليا نغمه
من عوم الكلمه ف خْرير الما'ء'
فيق الحكمه الناعسه ف عماقي
سلها من سرب حلامي
بني صورة من طوب الكلمه
طوبه مسك و طوبه عنبر
نسج  هدوب الشوف حبال
رسلها  ل السبابه والإبهام
خليهم عاصرين لقلم
و عينك على بياض الورقه
ل يكحلها مدادو بالهم
مره مره رخفوا الربكه عليه
راه غير عْبيَّد
ساجد لبياض الورقه و حامد
يا لقلم
كتبني على صفحة يامي
عري عيوب زماني
نفضني من غبرة وهامي والآلام
طرقني مسمار ف عين حسادي
و سمع لكلامي
بغيتك قبل ما ينشقف مدادك
توقع ف وراقي متدادك
تكون فحل
منك تحمل
وتفرخ بنات كلام بالعرام
تبني لها دار.
قصيدة تبوح ب لسرار
ترجم فراحي و لغيار
مايبقى كلامي تراس عند الورقة و لقلم
ولا خماس ف بور فهامي
يسلخ سلهام الورقه
يتقيا مدادو
فين ما شم ريحت حلامي
بغيت لقصيده
تفرح  ودن السامع
تمسح محاين القلب الدامع

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق