الأربعاء، 21 يناير، 2015

الدنيا زوينَه



الدنيا زوينَه

الدنيا زوينة و عشاقها مساكين
ريحت الأنوثة والفتنة منها فايحين
خلق الله ناس ليها قياس
وقليل منهم ليها عارفين
تابعينها كيف لعمى ف الظلمة
تابعينها و حْلامهم سايلين  ..
***
الدنيا زوينة و عشاقها مساكين
***
ناقصها  من الأمومة  غير  تكون وَدود...
هي و الزمان  زوج وجوه متحانين ... 
كل وجه يقلب على خوه *
الدنيا زوينة و عشاقها مساكين
***
كلهم ف هواها متنافسين
فطماتهم قبل الوقت
وخا  نْهودها  ب الحليب سايلين
اليوم بحال البارح 
 بحلامهم ضاقت
صبح حليبها  نصه قطران و نصه زفت
نتفتهم من طريقها  نْتيف اللَّفت 
الدنيا زوينة و عشاقها مساكين
***
وخا هما ف عينيها صغا ر ، كبروا قبل الوقت
علمتهم يحلموا ف ضو النهار
وحلم نهار ، ضحكة للصغار و  الكبار 
الدنيا زوينة و عشاقها مساكين
***
تعلموا يلبسوا كل يوم لون
يوم صِدق  وخا يطيبوا جنابهم بالدق
ويوم نفاق  
يبوسوا الراس و الرجلين
المهم لاصقين..لاصقين
يوم متكبرين ،على التواضع ما صابرين  
ويوم متواضعين ، يقولوا حنا على قدنا  لابسين
الدنيا  زوينة وعشاقها مساكين...



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق